المانجا والكوميكس وفرصتك لصناعة البطل

 

ناروتو أو سوبر مان أو حتى مغامرات تان تان شخصيات خرجت عبر قصص مصورة في الواقع، عبر هذا المقال سوف نتطرق للبحث عن الاختلاف في القصص المصورة وعن أيجاد الفرص والتحديات لدينا في صناعة البطل والبدا في قصتنا المصورة.

منجا (Manga,  أو أنمي Anime).

اتبع كل من الأقطاب الكبرى اسماً لهم في روايتهم القصصية، في أوروبا الشريط الهزلي(Bandes Dessinées) و في أمريكا الشمالية يطلق عليه كومكس(Comics)، أما في واسيا واليابان بالتحديد منجا  (Manga,  أو أنمي Anime)، كل منهم اتبع مسارات مختلفة لكيفية سرد قصصهم المصورة، حيث أصبحت شائعة في بداية القرن العشرين ثم حدث تطور كبير في ثلاثينيات القرن العشرين.

هنا شرح قصير في الاختلاف بين كل منهم نبدأ بالمانجا والأنمي:

الفرق بين الأنمي والمانجا؟

كان لليابان تاريخ طويل من الرسوم المصورة الساخرة والكوميدية قبل الحرب العالمية الثانية، في بداية القرن التاسع عشر قام الفنان هوساكي اوكيوو بتعميم المصطلح الياباني “مانجا” للإشارة إلى الرسوم المتحركة والقصص المصورة، أما في فترة ما بعد الحرب ازدهرت القصص المصورة اليابانية.

بداية الأنمي غالبًا ما يكون مأخوذ عن مانجا، ولكن ليس كل الأنمي مأخوذ من مانجا فهناك أنمي بقصة أصلية، أو تم اقتباسه من أحد الألعاب الإلكترونية، وهناك روايات يابانية وعالمية تم تحويلها إلى أنمي من الأدب البريطاني أو الفرنسي.

المانجا: ليس بالضرورة أن يتم تحويلها لأنمي فهناك كمّ لا يُستهان به من المانجا ظلت على حالها ولها محبيها، وأحيانًا قد تجد أعمال درامية مأخوذة من المانجا وهذا ليس في اليابان فقط بل أنّ هناك بعض الأعمال الكورية أصلها من مانجا يابانية، أيضاّ المانجا اللفظ الذي يطلقه اليابانيون على القصص المصورة، ويستخدم خارج اليابان للدلالة على القصص المصورة التي  أنتجت في اليابان، أو القصص المصورة التي رسمت بنمط مشابه للنمط الياباني، و عادة ما تكون بالابيض و الأسود مثل مانجا ناروتو (باليابانية: ナルト وبالروماجي: NARUTO)   الشهير الذي صدر عام 1999 من تاليف ماساشي كيشيموتو (باليابانية 岸本 斉史).

الشريط الهزلي ( Bandes Dessinée).

ثانياً: طريقة مستمدة غالباً في أوروبا، الشريط الهزلي( Bandes Dessinée) باللغة الفرنسية، الاسم الذي يُختصر عادةً بالشريط الهزلي هو شكل من أشكال التعبير الفني ، يُشار إليه غالبًا باسم “الفن التاسع” ، باستخدام تجاور للرسومات (أو أنواع أخرى من الصور الثابتة ،ولكن ليس فقط التصوير الفوتوغرافي  ، يتم التعبير عنها في تسلسلات سردية وغالبًا ما تكون مصحوبة بنصوص (روايات ، حوارات ، المحاكاة الصوتية) عرّفها ويل آيزنر (Will Eisner )، أحد أعظم مؤلفي الكتب المصورة قبل ظهور الإنترنت، ومن أحد أبرز أعمال الشريط الهزلي تان تان (بالفرنسية Tintin) من تاليف هيرجي  (Hergé).

كوميكس (Comics).

ثالثاً: كوميكس (Comics) هو المصطلح المستخدم في الولايات المتحدة للإشارة إلى الشريط الهزلي ( Bandes Dessinée) يشبه طريقة الشريط الهزلي والمانجا ولكن بالألوان، كوميكس  تأتي من كلمة “فكاهي” بالإنجليزية (comic) كانت تنشر على شكل شريط قصصي من الرسوم الهزلية في الولايات المتحدة لهذا السبب سميت فكاهي أي كومكس، لكنها لم تستقر على الفكاهة فقد تطورت الى أكشن كوميكس (Action Comics) حيث ظهر العدد الأول منه في أبريل 1938، وفي هذا العدد ظهرت شخصية سوبرمان ، أول بطل خارق حقيقي الرجل الخارق أو سوبرمان ( Superman)‏ للكاتب جيروم جيري سيغل (Jerry Siegel).

لا نكتفي بهذا المقال علينا التشعب اكثر للحصول على البطل الحقيقي بعد قراءة هذا المقال، أنت في رأيك هل يحتاج وطننا العربي مانجا أو كوميكس لإيصال الكثير من الرسال خلا عدد كبير من المبدعين؟

بصورة اكثر عمقاً تهدف الروايات لعكس ثقافة بلد ما عبر أسلوب رواية شيقة يطلق عليها البعض القوى الناعمة عبر سرد قصة معينة لجذب القارء نحو أفكارك أو رسالتك أو الى ثقافة معينة، لعلنا جميعاً نعرف سوبر مان أو جزء من الثقافة الأمريكية أو جزء من ثقافة السوماري الياباني، لدى الوطن العربي الفرصة بشكل كبير لقد تم إصدار العديد من الأنمي المستوحاة من خيال وروايات الشرق وتم دبلجته الى اللغة العربية حيث لاقت نجاحاً كبير في الوطن العربي والخارج، السؤال لماذا لا نحكي نحن روايتنا أو خيالنا الحديث أو القديم أو عبر أساطيرنا؟ يعد الوطن العربي بتنوعه المختلف عبر حجمه الكبير والبيئة المتنوعة أو حتى عبر تمازجه  مع ثقافات مختلفة التي تخلق بيئة تعددية ضخمة يمكننا من خالها صناعة البطل أو الرواية مع سرد أسلوب قصصي شيق حول التوغل في جميع هذا الامتزاج والخيال، في الحقيقة كانت هناك محاولات في الوطن العربي لسرد أسلوب قصصيي لكنها افتقرت الى الاستمرارية ومنافسة السوق، ربما تكون أسباب جذرية في الجوهر والعمق والميول الى السطيحة أو الألية أو طريقة التسويق، ربما يجب التركيز على جوهر للعمل والاتجاه نحو الخيال والواقعية في الوقت نفسه يحب أن نبتعد عن التكلف أو الخجل في طرح بعض الخيال أو الواقعية لدينا، من هنا لاتضع سقف للأبداع والخيال، ربما بطلك الخيالي يترك استراحته يوماً ما ويقرر زيارة عالمنا.

.

 

 

 

Shopping Cart