الحب المستحيل والهجرة والحنين الى الوطن في رواية باتشینكو الكورية

عن الرواية

تروي الرواية قصة حب مستحيل لفتاة وشاب أثناء الحرب بين كوريا واليابان، قصة طويلة متعددة الأجيال تبحر في النفس الإنسانية التي تصقل وتنضج مع الخبرات فعلى الرغم من الفراق يبقى الحب في نفوس المحبين، وينتصر الأمل ليجعل من العالم مكاناً أفضل على الرغم من كل الخيبات والسقطات.

في روایتھا «باتشینكو» ترسم الروائیة الكوریة مین جین لي عالماً ملحمیاً، والأحداث الروائیة الفریدة إلى سبر أغوار سحيقة في النفس البشرية التي تأبى الظلم، مین جین تأخذ بید القارئ عبر أسطرا كفاح معاق يحاول أن یحظى بحیاة كریمة، وتشارك القارئ إباء فتاة منحت قلبھا وجسدھا لحبیب، إّلا أنھا نبذته وثارت لكبریائھا عندما.

أدركت أنه لیس لھا وحدھا، مع ما ترتب على قرارها ذلك من تبعات وسمت حیاتھا إلى الأبد، ثم لا تلبث أن تصف لنا ببراعة كفاح أجيال من الكوریین أمام  أمام الغزو الیاباني.

شخصيات الروایة العدیدة والمركبة تنقل القارئ بشكل آسر لیعیش عبر صفحات الروایة في حقبة طويلة من تاریخ كوریا والیابان، إنھا روایة حب مستحیل، ھذا الحب المستحیل احتضنه آخرون ورعوه، ولكن بالرغم من سیل الحب الجارف والطھارة والمسؤولیة العالیة المنسوب ستكون النتائج وخیمة.

رواية باتشينكو للكاتبة الكورية (مين جين لي).. في الحقيقة تُعتبر (مين جين لي) كورية الأصل فقط، فهي أمريكية النشأة فقد عاشت أغلب سنوات عمرها كمواطنة أمريكية تستمع إلى حكايات بلدها من بعيد، ولكنها حملت لها الكثير من الحنين. لذلك استغرقت كتابة ذلك العمل الملحمي الإبداعي منها حوالي تسع سنوات، وانتهت منها أثناء تواجدها في اليابان.

اقتباسات:

الوطن كلمة ذات معنى، وقعها في النفس أشد من سحر الساحر، وتأثيرها في الروح أعظم من شعوذة أمهر المشعوذين.

أتساءل: لماذا كتبتُ هذه الرواية الملحمية؟ لأخلص إلى أنني لم أكن ‏لأكتبها لو أنني لم أكن أميركية من أصول كورية، فأنا عندما كنتُ طفلة حظيت برعاية ‏البلد الذي استضافني، بخلاف البلد الذي استضاف الطفل موضوع المحاضرة التي حضرتها ‏عندما كنت في الجامعة، وهذا ما جعلني أكتب، لأن الكتابة تتيح لي ولكم إنتاج عالم أفضل ‏من الواقع.

نجاح الرواية ترسم الروائية مين جين لي عالماً ملحمياً بأحرف من ذهب، بمجرد قراءة هذه القصة القوية متعددة الأجيال للمهاجرين الكوريين الذين يحاولون صنع حياة أفضل لأنفسهم في اليابان في القرن العشرين، ستفهم سبب حصولها على الكثير من الثناء.

هناك مآسٍ وانتصارات كثيرة في هذه الحكاية الفاتنة للروابط العائلية مع الشخصيات التي لا يسعك إلا أن تتجذر فيها، على خلفية العنصرية المنظمة والنضال من أجل البقاء، باتشينكو هو استكشاف قابل للقراءة بشكل إلزامي لآثار الاشتباكات بين الثقافات، من خلال قصص الحب و مسالة الهجرة والحنين الى الوطن.

Shopping Cart